زيارة القبور .. أنواعها و أحكامها


بسم الله الرحمن الرحيم

 

أنواع زيارة القبور وأحكامها

 

  •  زائر القبور لا يخلو من أربع حالات :

 

الأولى: يدعو للأموات , فيسأل الله تعالى لهم المغفرة والرحمة , ويخص من زاره منهم بالدعاء والاستغفار , ويَعتبر بحال الموتى , وما آلوا إليه ؛ فَيُحدث له ذلك عبرة وذكرى وموعظة , فهذه زيارة شرعية .

 

الثانية : أن يدعو الله تعالى لنفسه , ولمن أحب عند القبور , أو عند صاحب قبر خاص , معتقدًا أن الدعاء في المقابر , أو عند قبر الميت فلان , أفضل وأقرب للإجابة من الدعاء في المساجد , فهذه بدعة منكرة .

 

الثالثة : أن يدعو الله تعالى متوسلا بجاههم أو حقهم, فيقول: أسألك يا رب بجاه صاحب هذا  القبر , أو بحقه عليك , أو بمقامه عندك ؛ أن تعطيني كذا , ونحو ذلك ، فهذه بدعة محرَّمة ؛ لأنها وسيلة إلى الشرك بالله تعالى .

 

الرابعة : أن لا يدعو الله تعالى , وإنما يدعو أصحاب القبور , أو صاحب هذا القبر , كأن يقول: يا ولي الله ، يا نبي الله , يا سيدي , أغنني , أو   أعطني كذا , ونحو ذلك , فهذا شرك أكبر .   

 

  • المرجع: توضيح الأحكام من بلوغ المرام(3/287).

 تأليف: الشيخ عبدالله بن عبدالرحمن البسام (رحمه الله). عضو هيئة كبار العلماء بالمملكة العربية السعودية.